المطبوعات

الأسرة في الإمارات



 

الطبعة الأولى: تاريخ الإصدار: 1999 عدد الصفحات: 213  القياس: 17X24 سم  السعر: 30 درهماً

 

لقد تعرض مجتمع الإمارات لظروف تحول عديدة شملت الجوانب السياسية والاقتصادية والاجتماعية فقد كان مجتمع الإمارات قبل النفط مجتمعاً تقليدياً، وعلى ذلك كانت الأسرة تعاني من العزلة التي يعاني منها المجتمع، حيث كان مجتمعاً منغلقاً على نفسه، محدوداً في تفاعلاته مع الخارج نادراً ما يخضع لعوامل التأثير التي تعتبر نتاج تفاعل المجتمعات الأخرى، فالبناء الاجتماعي كان قبلياً قائماً على الأسرة الممتدة.

 

ومع اكتشاف النفط تغير هذا المجتمع تغيراً واضحاً وامتد هذا التغير ليشمل الأسرة حيث أصبحت نووية، كما طرأ تغير بطريقة الزواج، كذلك المرأة ودورها في المجتمع حيث دخلت ميدان العمل، إضافة للعديد من التغيرات في العادات والتقاليد.

 

ومن هذا الإطار أصبح من الأهمية بمكان دراسة الأسرة الإماراتية ومعرفة العوامل والمؤثرات المتباينة سواء كانت اجتماعية أو ثقافية أو اقتصادية.

 

لذا فإننا نأمل أن يقدم هذا الكتاب وما يحتويه من أبحاث قيمة ما يفيد في دراسة الأسرة الإماراتية وما يطرأ عليها من تغيرات.